الأحد، 30 أغسطس، 2009

عندما يحزن محمود اضحك الله حياته

زعلان منك ماما علشان كده نائم علي الارض


ماما زعلانه مني رغم دموعي ونظراتي اترقبها تصفح عني




هنا محمود زعلان مني لاني نهرته وكشرت بوجهه وظل حبيبي هكذا ينظر لي وشفايفه ممدودة واخوة يطبطب عليه
حزين يريد يذهب للبيت ويترك المدرسه

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

مجهود جبار
جعله الله في موازين حسناتك
اسم الله على محمود بيجنن مشالله ربي يحفضه ويخليه

جنى ,,

أم محمود يقول...

تسلمي جني علي المرور والتعليق قبلاتي لاجمل بنوته واختها جني