السبت، 13 فبراير، 2010

ترحيب قريبتي فدوه وكسوفي منها
















كثير اطفال متلازمة داون بيجدوا ويشعروا بحنان من يتعامل معهم والاصعب لو نبذهم ممن حولهم وقال هم لا يفقهون شيء






كان في مرة واحده حلوة اسمها فدوة شافتني بحفله وانا جالس

لوحدي مكسوف بتفرج علي الناس جت شالتني وهاتلك يابوس كثير كنت خجلان بس قلت وماله اتركها تبوسني ماهي قريبتي وحبيبتي
شكرا فدون حبيبتي كثير كانت مبسوطه من محمود ظلت تلاعبه وتقبله ورغم خجل محمود ظل متمسك بها طول الحفل الدم بيحن جزاكي الله حبيبتي علي حنيتك ومداعبتك لمحمود متلازمة حياتي
انا سعيده من داخلي لان ابني محمود الله يحميه كان وسط الناس كاي طفل وحظي بمحبه اخرين معه وتعامل كاي طفل بل افضل من اي طفل كان ماشاء الله لاحول ولاقوة الا بالله مطيع هاديء فضل من الله علينا واسال الله ان يدوم هدوؤة ويزيده من رجاحه العقل وطلاقه اللسان
امين

ليست هناك تعليقات: