الجمعة، 23 مايو، 2008

مذكرات محمود في عمر عام وشهرين


من مذكرات محمود بعمر 26 شهر



** اخبار ابني محمود اللة يبارك بة***
بسم اللة والصلاة والسلام علي سيد الخلق واشرف المرسلين سيدنا محمد صلوات اللة وسلامة علية

لا اعرف كيف ابدا او اقول ولكن وللة الحمد

من اللة علي بابني محمود وكرثت نفسي لة

وكنت الام والمربية واخصائية التدخل المبكر ودكتورة العلاج الطبيعي وايضا اخصائية التخاطب وللة الحمد

ربي ارضاني وكلل تعبي بنجاح محمود

محمود الان عمرة عام وشهرين

وهو وللة الحمد زحف منذ حوالي اسبوعين والان وبفضل كرم اللةعلي مشي ولكن باساعدة بامساك احدي يدية

منذ ان ولد وانا ادلك جسدة بالزيت واعمل لة تمارين في كل وقت تمارين الجلوس

وجلس في عمر 8 اشهر

وبعد جلوسة استمريت بتمارين الوقوف

ولم يكن يريد الزحف لاني دائما احملة علي كتفي حبا فية وخوفا من زعله


وفي عمر 8 اشهر صلب طولة

وكنت اوقفة علي مشط قدمي وانقل ارجلة حتي بدا ينقلها

وبعدها من الخلف اقف وامسك يدية وامشية

احب المشي وكان سريع جدا جدا وكرهة المشاية

وكنا انا واسرتي يوميا لازم نمشية في المنزل ذهابا وايابا

حتي وصل لسن عام وهو يقف لبعض الثواني

ويمشي خطوة بنفسة ثم يقع

الان يمشي علي الاريكة مستند عليها اقف انا ووالدة ونقول تعالي ويخطو لنا 3 او 4 خطوات فرحا جدا جد

ا كنت في عمر عام امسكة من الخلف ولكن منذ شهر تقريبا نمشي بجوار بعض ممساكة احدي كفية

و تطورة العقلي

وللة الحمد كويس

حيث انة يعرف اخواتة عندما اقول يحي ينظر لة

وعارف بابا ويقبل

ويقول قطة

ويشاور للاشياء ويقول اية دة

ويعرف شعرة ويشدةعندما اقول لةفين شعر محمود ثم يشد شعري

يضع المشط علي راسة

يضع كفية علي بطنة عندما اقول فين بطنك بطنك

يسلم عندمااقول سلم سام

يمسك العربية ويحركها ويقول بيببببي

قول باي عندما اكون بالغرفةيمسك يدي ويمشي للغرفة ليصل لباب الشقة

حتي لوغيرت اتجاهة يصر علي باب الشقة

يلعب معي البخ يضع علي وجهي الايشارب ويشدة بنفسة

يمسك يدي وهو واقف ويقول فتحي ياوردة طبعا يقول ادة ادة بدل وردة يضع يدي علي وجهي ليشدها ويضحك

عندما يشاهد توكة بشعري ياخذها ويضعها علي راسة ويضعها مرة اخري في شعري

طبعا كل هذا بالمران والتكرار

يعرف العربية بالشارع ويرمي نفسة ليدخل بها ويقعد ويمسك عجلة القيادة ويقف ويهزها لتلف بة وكانة يقودها

يقف اما اي درج يفتحة ويغلقة وهو واقف ادراج الدولاب طبعا

ولو وقع علي الارض يجرجر كل مافي الدولاب من ملابسي فرغ من الوتد ويحاول وضع بعض منها يمسك سماعة التليفون يقول الو

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

أسألك يارب بأسمك الأعظم..
وبصفاتك العلى..
أن تفرش لأخيتي ام محمود درابا من نور ..
وتجعل وجهها دائما مسرور..
وتملأ قلبها بذكرك ياغفور..
وتجعل لها الصراط سهلا للعبور..
وتجعلها في الجنة من الحور..
..وجميع المسلمين
اللهم أأأأأأأأأأأأأأأمــــــــــــــــــــــين