الأحد، 4 يناير، 2009

التربيه الجنسيه وكيف نحمي اطفالنا من التحرش

التربيه الجنسيه وحمايه اطفالنا من السوء
اسمحوا لي بنشر هذا الموضوع لان الدنيا ليست امان وما ابشع ما سمعنا
عن مشاكل التحرش الجنسي للطفل والاسواء لاطفالنا ذوي الاحتياجات الخاصه
التربية الجنسية :
تلك العنوان يمثل حرجا كبيرا لدى الكثيرين مما يجعلهم يتجنبوا التعرض لهذا الموضوع بالرغم لما له من أهمية
قصوا داخل إطار المجتمع الذي نحيا به بما فيه من مغريات ومثيرات مرئية طوال اليوم
ولتلك الأهمية تعرضت لهذا بالرغم من حساسية الموضوع ولكن حجم المشكلات التي نراها ونستمع إليها مع أولادنا المعاقين ذهنيا تجعل كل من يعمل في هذا المجال والمهتمين بهؤلاء الأولاد يبحثوا في هذا الموضوع
كثيرا ما نسمع عن جرائم اعتداءات جنسية على إناث وذكور المعاقين ذهنيا وللأسف غالبا ما تحدث تلك الاعتداءات من أقرب الناس لهؤلاء وكل ما نستطيع عمله هو الشعور بالأم والأسىلما حدث
فقط فهل هذا كاف لحماية تلك الفئة المسكينة ممن تسول لهم أنفسهم القيام بالممارسات الجنسية الشاذة وما تؤدى إليه من إهدار لكرامة المعاقين ذهنيا وتعرضهم لأزمات نفسيه شديدة ونوبات من الخوف والصراخ من هول ما حدث وحجم الترهيب والتحذير الذي وجهه المعتدى لضحيته لعدم الإخبار عما حدث وبسبب ذلك تصاب الأسرة بالحيرة الشديدة والتوتر لأنها لا تستطيع فعل شيء تجاه هذه النوبات التي تنتاب الأولاد فجأة بعد الثبات والاستقرار النفسي وليس من الضروري أن تكون تلك الممارسات في الشوارع بل أنها في بعض مدارس التربية الفكرية القسم الداخلي وممن ؟
من عاملين النظافة والكارثة الكبرى أنها تحدث في بعض الأحيان من الأخصائيين المشرفين على القسم
كل هذا يجعلنا نحن العاملين في مجال التربية الخاصة بالتحديد أن نبحث عن طريقة لحماية تلك الفئة
لذا أطالب بإدخال التربية الجنسية ضمن برنامج التأهيل الاجتماعي والأكاديمي الذي يقدم لأطفال هؤلاء الفئة بالرغم من المعارضة الشديدة لهذا الموضوع من المجتمع فدعوني أعرض لكم الأتي :
ما هي التربية الجنسية ؟ ما هي أهداف التربية الجنسية ؟
من الذي يقوم بالتربية الجنسية ؟ بعض التطبيقات التربوية .
متى تبدأ التربية الجنسية ؟
أولا : التربية الجنسية
هي ذلك النوع من التربية التي تمد الفرد بالمعلومات العلمية والخبرات الصحيحة والاتجاهات السليمة إزاء المشاكل الجنسية بقدر ما يسمح به نموه الجسمي والفسيولوجي والعقلي والانفعالي والاجتماعي وفى إطار التعاليم الدينية والمعايير الاجتماعية السائدة في المجتمع مما يؤهله لحسن التوافق في المواقف الجنسية ومواجهة المشكلات الجنسية في الحاضر والمستقبل مواجهه واقعية تؤدى إلى الصحة النفسية .

ثانيا : أهداف التربية الجنسية :
تزويد الفرد بالمعلومات الصحية ( مثل سؤال الابن من جاء ؟ / التوعية بعدم اقتراب أي شخص من جسمه مهما كان)
تعليمه الألفاظ العملية
إكسابه التعاليم الدينية والمعايير والقيم
تشجيعه على تنمية الضوابط الإراديةلدوافعه
وقايته من أخطاء التجارب الجنسية
تكوين اتجاهات سليمة نحو الأمور الجنسية
ضمان إقامة علاقات سليمة بين الجنسين تنمية الضمير الحي فيما يتعلق بأيسلوك جنسي يقوم به الفرد بحيث لا يقوم إلا بما يشعره باحترامه لذاته
ثالثا : من الذي يقوم بالتربية الجنسية ؟
التربية الجنسية عملية يجب أن يتعاون فيها كل من : الوالدين / المربون / علماء علم النفس ( المرشد النفسي / الأطباء / رجال الدين
رابعا : متى تبدأ التربية الجنسية ؟
يجب أن تكون عملية مستمرة تبدأ من الطفولة ثم المراهقة ثم الرشد
أين تقدم التربية الجنسية ؟ تقدم في المنزل / المركز / المدرسة / دور العبادة بحيث تتكامل هذه الجهات
خامسا : بعض التطبيقات التربوية :
تعريف الطفل أسماء أجزاء الجسم بما في ذلك الأعضاء التناسلية الخارجية
تعليم الطفل الصراحة في حدود الأسرة والتحفظ فى المجتمع العام
الإجابة الموضوعية على أسئلة الطفل بما يتناسب مع مستوى فهمه بدون تفصيل زائد وبدون انفعال
تعريف الطفل الفروق بين الجنسين والعمل على أن يتقبل دوره الجنسي وألا يقلل من شأن الجنس الأخر
علاج مواقف العبث الجنسي بحكمه
تدريب الطفل على ضبط النفس وتعليمه المعايير الأخلاقية
العمل على اعتبار النمو الجنسي جزء عاديا من الحياة وليس أمر شاذا أو قبيحا
الإعداد التربوي السليم لاستقبال التغيرات الجنسية التي ستطرأ في مستهل مرحلة المراهقة
شغل وقت الفراغ بأنواع النشاط البناء الصارف عن الجنس
فهم العلاقات السليمة بين الفتى والفتاة وتأكيد أهمية التفاعل الاجتماعي السوي بين الجنسين
تعليم الطفل الحرص فقد يستغل بعض المنحرفين والشواذ جنسيا الأطفال صغار السن
وفى النهاية بعض النقاط التى يجب أن نستخدمها ونحرص عليها جميعاو البدء فيها من مرحلة الطفولة
إذا بلغت البنت 6سنوات :
• التأكيد على عدم خروج الابنة وحدها في أوقات الظهيرة والمساء• إفهام البنت ألا يحاول أحد أن يتحسس جسدها في أماكن العورة لأن هذا عيب
• إفهامها عدم خلع ملابسها أمام أحد ويجب غلق الباب عليها
• لا نجعلها تخرج مع السائق أو الخادم وحدها
• تعويد البنت لبس الملابس الداخلية الطويلة
• تعويد البنت طريقة الجلوس الصحيحة
• التفرقة في النوم بينها وبين أخوتها الأولاد
إذا بلغت البنت 10 سنوات :
لابد أن تشرح الأم لها معنى البلوغ والدورة الشهرية وتتحدث الأم عن الاعتداء الجنسي
تشرح الأم للابنة الأسباب الحقيقية من وراء منعها من الخروج مع السائق أو الخادم
تربية البنت على الحياء والبدء في تدريبها على الامتناع عن لبس الملابس القصيرة
إذا ظهرت علامات البلوغ على الفتاه :
يجب على الأم أن تتحدث معها عن كيفية العناية بنفسها أثناء الدورة الشهرية
أما بالنسبة للولد :
ا إذا بلغ الولد 6 سنوات:
عدم خروج الابن وحده في أوقات الظهيرة والمساء
تعويده النوم على شقه الأيمن ولا ينام على بطنه
يتم إفهامه ألا يحاول أحد أن يأخذه إلى أماكن بعيده بمفرده
يتم إفهامه ألا يحاول أحد أن يتحسس أماكن عورته
البدء في تعليمه الاستئذان عند الدخول على الأب والأم
إذا خلع ملابسة يتأكد ألا يراه أحد
إذا بلغ الولد 10 سنوات :
لابد أن يشرح له والده معنى البلوغ ويتحدث معه عن الاعتداء الجنسي ويوضح له أن يحاط في اللعب مع زملائه وضرورة الانتباه للحركات التي تصدر منهم مثل ( التقبيل / مسك الأيدي / الالتصاق الجسدي والأحضان / المديح لجمال الشكل والجسم)
إذا بلغ الولد علامات البلوغ على الوالديجب على الأب أن يتحدث مع ابنه عن معنى البلوغ والتغيرات التي تحدث للولد

وأخيرا وليس بأخر أرجو من الله أن أكون قد وفقت في ما توصلت إليه من القراءة والدراسة
عسى الله أن ينفعنا به جميعامجلة ولدي

http://www.arabnet.ws/vb/showthread.php?t=32538
الطفل عموما و المعاق خاصا يجب تعليمهم كيف يقون انفسهم من الاعتداء الجنسى
من خبرة ام عمر
ام لطفل متلازمة داون

اولا يا ام لا تستحى ان تعلمى طفلك و تعرفيه اعضاءه و انها من خلقالله
كما تعرفيه فوائدها و انه خلقها لنا الله لمنفعه ثم دعيه يسال و تجيبين انتبلا حياء فى جمل قصيرة واضحه سهلة الفهم

و استمعى له و لا توبخيه ان صدر لهمكروة او تعنفيه او تلقين اللوم عليه فما زال طفلا لا حول له و لا قوة اما المعاقفدائما لا حول له و لا قوة
لذلك يجب علينا العناية بهم و المحافظة عليهم و عدمتركهم للغرباء او الخدم ليقضو معهم اوقات طويلة او يجلسون معهم فى اماكن مغلقه وغير امنه

عودى طفلك ذوى الاعاقه رفض الذهاب مع الغريب او الخدم او من هم منالاهل فى مكان بعيد عن عينيك او مكان مغلق او مكان غير امن بوجود احد من افرادالاسرة ليكون ذوى الاعاقة فى مامن و يكون شعورة بالامان و الحماية

علمى طفلك و ذوى الاعاقه ان اسهل طرق هى الفرار اذا شعرو بريبه او قلق من شخص حاولاستغلالهم
و ان لم ينفع الفرار اذا الصراخ افضل طرق و الايستحى يصرخ لانه لن يوبخ او يلقى اللوم عليه

يجب على الطفل ان يتعود لبسملابسه فى مكان مغلق و ان يكون مستورا

من يدخل حجرة الطفل حتى ذوى الاعاقهعليه الاستاذان و على الطفل ان يستاذن قبل الدخول الى اى مكان بالمنزل
واللةالموفقوربنا يحفظهم
من المهم ان يتحسس الوالدان والمدرس مشاكل التلميذ الجنسيه للقيام بتطبيق برنامجناجح وفعال.
الهدف العام : سيتمكن الطفل من ادراك طبيعته الجنسيه ومن التصرفتبعا لذلك بسلوك يكون مقبولا اجتماعيا ومحبوبا .

الاهداف الخاصه :

طلب الاذن بالدخول للحمام في الوقت المناسب
ان يكون انفعاله للتبولبالنسبة الى التبيويل انفعالا عاديا وطبيعيا
يتمكن من التزام النظافةوالغسيل
يخلع او تخلع الملابس في اماكن خاصه
ياتزم عدم التعدي على حرمةالغير
يتمكن/تتمكن من تسمية مختلف اعضاء الجسم بما فيها الاعضاء التناسليهبالاسماء العلميه
يتمكن/ تتمكن من معرفة الفروق الجنسيه
تتدرب التلميذه علىالعنايه بصحتها اثناء الحيض وتعتاد على ذلك
عدم اظهار اعضاء الجسد امامالغير
التمكن من معرفة العادات الاجتماعيه المتعارف عليها من الناحيه الجنسيهوالالتزام بها
ان يتصرف بشكل اجتماعي مقبول مع كلا الجنسين
ان يتمكن منالمشاركه في الحديث عن اهمية الرباط العائلي
ان يتمكن من ادراك المشاعر الجنسيهالتي تنتابه وكيفية ضبطها
يتمكن من التفريق بين اخوته -امه- ابيه- وبينالاغراب
ان تتجنب الاستغلال الجنسي من احد ما ت
ان يتطلع على ان الحمل عمل وظيفي وحيوي..


http://www.rwabi.net/vb/archive/index.php/t-24343

جدول للمحافظة عليأبنائنا جنسياً حسب السن...


كيف ينفتح الآباء مع أبنائهم ؟
(ولدي(تقترح أفكاراً وأساليب علي حسب سن الابن ..

الطفل الرضيع :
-
إخراجه منغرفة نوم والديه أثناء فترة الجماع .
- الحرص علي عورته وأن لا نتركه لأي شخصحتى يغير له ملابسه أو يحميه .
- أن لا نعوده علي تحسس أماكن العورات .
- أن لا نتركه في المنزل لوحده مع الخادمة والأفضل أخذ الطفل معنا ، أو تركه في منزلجدهّ .

إذا بلغت البنت 6 سنوات :
- لا تخرج من المنزل لوحدها في فتراتالظهيرة والمساء .
- يتم إفهامها ألا يحاول أحد أن يتحسسها في أماكن عورتها ،لأن هذا عيب ، وهذه منطقة لا يطلع عليها أحد .
- إذا خلعت ملابسها ، فتخلعهابعدما تتأكد أن باب الغرفة مغلق .
- لا تخلع ملابسها أبداً خارج المنزل مهماكانت الأسباب .
- لا نجعلها تخرج أبداً مع السائق لوحدها .
- لا تلعب معأبناء عمها أو أبناء خالها الأكبر منها سناً أبداً وحدها .
- محاولة تعويدهاعلي لبس الملابس الداخلية الطويلة ( في حالة ارتدائها فستاناً) ، بالإضافة إليتعليمها طريقة الجلوس السليمة ، مثل أن لا تجلس ورجلها مفتوحة ، وملابسها مرتفعة .
- لا تدخل أبداً غرفة السائق أو الخادم .
- تنمية الرقابة الذاتية لديها عنطريق تدريبها علي تغيير محطات التلفزيون إذا ظهرت لقطات مخلة للآداب وحتى ولو كانتوحدها .
- بدء الفصل في النوم عن أخوتها الشباب .

إذا بلغ الولد 6سنوات :
- لا يخرج من المنزل وحده في فترات الظهيرة والمساء .
- تعويده عليالنوم علي الشق الأيمن اتباعاً للسنة النبوية ، فإن نوم الطفل علي وجهه يؤدي إليكثرة حك أعضائه التناسلية .
- يتم إفهامه أن لا يحاول أحد أن يتحسسه في أماكنعورته .
البدء في تعليمه الاستئذان قبل الدخول علي الأم والأب أوقات الظهيرة والعشاء والفجر .
- إذا خلع ملابسه ، يتأكد أنه لا يوجد هناك من يراه .
- تنمية الرقابةالذاتية لديه عن طريق تدريبه علي تغيير محطات التلفزيون إذا ظهرت لقطات مخلةبالآداب .
- بدء الفصل بالنوم عن أخواته الفتيات .

إذا بلغت البنت 10سنوات :
- تشرح لها والدتها معني البلوغ ، والدورة الشهرية .
- تتحدث معهاوالدتها حول معني الاعتداء الجنسي وتورد لها قصصاً في هذا الموضوع .
- توضحالأسباب الحقيقية من وراء منع والدها لها التالي :
• الخروج مع السائق وحدها .
• اللعب مع أولاد العم والخال الأكبر سناً لوحدها .
• دخول أماكن يتواجدبها العمال والصباغين والخدم والطباخين الرجال .
- تربية البنت علي الحياء ، والنظرة الحلال ، وتغييرمحطات التلفزيون إذا ظهرت لقطات مخلة بالآداب ، أو ظهرت سيدة غير محتشمة .
- البدء في تدريبها الامتناع عن لبس القصير والعاري في المنزل ، وبالأخص أمام أخوتهاالشباب ووالدها .
- ضرورة الابتعاد عن الفتيات في المدرسة اللاتي يكررن محاولةالالتصاق الجسدي ، أو مسك اليد أو الاحتضان .

إذا بلغ الولد 10 سنوات :
- يشرح له والده معني البلوغ + الاحتلام .
- يتحدث معه والده حول معني الاعتداءالجنسي ، ويورد له قصصاً في هذا الموضوع .
- يوضح له أهمية أن يحتاط في اللعبمع زملائه في المدرسة وضرورة الانتباه للحركات التالية والتي تصدر من الزملاءالأكبر سناً إذا تكررت :
1- التقبيل .
2- مسك اليد وتحسسها .
3- وضعاليد في الشعر .
4- الالتصاق الجسدي أو الاحتضان .
5- المديح لجمال الشكلوالجسم .
- التربية علي الحياء والنظرة الحلال ، وتغيير محطات التلفزيون إذاظهرت امرأة غير محتشمة ، أو لقطات مخلة بالآداب .

إذا بدأت علامات البلوغ تظهر علي الفتاة :
-
تشرح لها والدتها طريقة تكون الجنين ، وأن الطريق الوحيدفي الإله هو ، الزواج فقط .
- توضح له أهمية ارتداء الحجاب ، والأسباب التي جاء منأجلها تحريم الخروج دون حجاب
- توضح لها والدتها تحريم الاختلاء بشخص أجنبيعملياً ويدخل في ذلك كل أبناء خالاتها وعماتها مع بيان معني الخلوة المحرمة شرعاً .
- تشرح لها والدتها طريقة الغسل ، والطهارة .
- توضح لها أهمية ابتعادها عنالفتيات اللاتي يوزعن أفلاماً جنسية ، أو أرقام هواتف شباب .
- بيان صفاتالفتاة المسلمة صاحبة الأخلاق الراقية بعدم حديثها مع أي شاب لا تعرفه ، ويحاولالتعرف عليها .

إذا بدأت علامات البلوغ تظهر علي الولد :
- يشرح لهوالده طريقة تكون الجنين ، وأن الطريق الوحيد في الإسلام له هو الزواج فقط .
- يوضح له أهمية غض البصر .
- يوضح له تحريم الشرع في الاختلاء بأي فتاة .
- يتحدث معه حول ضرورة ابتعاده عن الشباب الذين يروجون أفلام الجنس ويحثون علي الحديثمع الفتيات .

وأخيراً لماذا هذا الانفتاح الذي تؤيده مجلة ولدي مع الأبناء؟!
وهل أنت من مؤيدي هذا الانفتاح أم ضده ؟
عزيزي المربي :
للأسف نحن نعيش فيعصر كثر فيه الفساد وكثر فيه أيضاً الأشخاص ذوي النوايا السيئة من مختلف الجنسياتوحتى نعيش هذا الزمان عيشة كريمة بعيداً عن كل المخاطر التي تحدثنا عنها في هذاالعدد ، يجب أن نكون منفتحين ، حذرين نفترض سوء النية !! حتى ينجو أبناؤنا من كلخطر . مجلة ولدي
العدد (6) مايو 1999 ـ ص : 14


-
ما هي آثار التحرشات الجنسية على نفسية الطفل؟ وكيف نحميهم
- السؤال الأول : كيف نحمي أبنائنا من التحرش الجنسي
؟ :
الاجابه
1 ـتوعية الأبناء منذ الصغر وبشكل صريح بعيد عن الابتذال والتطرف في الصراحة.
2 ـأن تكون التوعية حسب عمر الطفل وتكون مبسطة جدا مع الصغار وبتوضيح اكثر مع الكبار

3 ـ عدم السماح للأطفال أن يناموا بفراش واحد .
4 ـ ينبغي مراقبتهم عنداللعب خاصة عندما يختلون بأنفسهم . وقد يعملون أشياء تعتمد على التقليد للكباروببراءة .
5 ـ لا يسمح للأطفال اللعب مع الكبار والمراهقين لئلا يحدث المحذورعن طريق الاستغلال والاعتداء والانحراف وهذه هي الطامة الكبرى .
6 ـ ينبغي علىالوالدين الحرص والحذر الشديد أثناء ممارسة العلاقة الجنسية فيما بينهما وأن يسيطراعلى كل مجال يتيح التلصص لأبنائهما أو سماع صوتهما لان حب الاستطلاع لدى الأبناءبهذا الخصوص شديدا جدا .
7 ـ تجنب التحدث أو التشويق أو الإثارة الجنسية مهماكان نوعها .
8 ـ بعض الأمهات تلاعب طفلها بمداعبته لإغضاء جنسه وهو صغير كيتثير لديه الضحك وغرضها الدعابة ولا تدري أن هذه المداعبة ستجلب له المشاكل .
السؤال الثاني : كيف نشجعهم في حالة تعرضوا لذلك أن يخبرونا بحيث نستطيع فعلشيء...أو على الأقل منع أي تحرشات جديدة قدر الإمكان؟
الجواب :
على الأبوينأن يحيطوا الطفل بالحنان والحب وزرع الثقة بينهم
2 ـ الابتعاد عن زرع الخوف فينفوس الأطفال بحيث لا يستطيع الطفل أن يكون صريحا مع والديه نتيجة لذلك الخوف
3 ـ أن تكون ألام قريبة لبنتها كي تساعدها على حل مشاكلها وليس هناك فتاة بدون مشاكلوقد تكون بين تلك المشاكل مشكلة التحرش الجنسي بكل أنواعه من الكلام إلى الفعلعندها تستطيع ألام أن تقدم النصائح لابنتها . وأن يكون الأب قريب لابنه كي يفصح لهما يجول بخاطره .4 ـ قص أو تزويد الأبناء بقصص وحوادث تتحدث عن العفة والشرف كييتعلموا منها العبر

السؤال الثالث :ما هي آثار التحرشات الجنسية على نفسيةالطفل؟
الجواب
:
للتحرشات الجنسية عواقب كثيرة منها ما يأتي :
1 ـ قديتلذذ الطفل بهذا الموقف ويستمر على ذلك ويؤدي به إلى الانحراف إذا أهمل ولم لميتلقى النصح والحذر من ذلك .
2 ـ يشعر بالخوف من الطرفين الإفصاح لوالديه أوللكبار خوفا من العقاب أو التندر عليه أو الاستهزاء به …الخ ومن الجانب الثاني يخافمن المعتدي عليه لأنه يهدده بالقتل أو بشيء آخر إن أفشى ذلك لأحد .
3 ـ يشعربالإهانة من جراء ذلك التحرش وكم من حالات نواجهها في العيادة بأن الضحية يبكي أشدالبكاء ويسأل ماذا أعمل وهذا يدل على المرارة التي يشعر بها .
4 ـ قد يكونالضحية عدواني انتقامي وقد يعتدي على الآخرين مثلما اعتدي عليه وتكون الحلقة مفرغةفي هذا الموقف .
5 ـ قد يكون انطوائي منعزل يكره الآخرين ولا يرغب في العلاقاتالاجتماعية
6 ـ منهم من يصاب بإضرابات نفسية مختلفة كالنكوص أو الكآبة وأحياناالانتحار أو الوسواس القهري …الخ .
7 ـ تكون ثقته بنفسه وبالأخرى ضعيفة جدا .
8 ـ قد يصاب بأمراض جسمية وحتى عقلية .
9 ـ يصاب بالخجل ويكون من الصعبعليه التعامل معهم
10 ـ يصاب بالشذوذ الجنسي كاللواط للرجل أو السحاق للمرأة
11 ـ يعزف عن الزواج خوفا منه وإن اجبر على الزواج لا يسعد بذلك الزواج.
12 ـ يخجل من الإفصاح عما يعاني من أمراض في الجهاز التناسلي والتهابات مختلفة .
13 ـ يعاني من تأنيب الضمير الشديد
14 ـ تسيطر عليه أحلام اليقظة


ومن النصائح المهمة .

بعده عن كل اسباب الاثارة
مثل افلام التلفزيون الغير لائقة والاعلانات
وعدم تركه يجلس بمفرده
وعدم السماح له الذهاب الى الفراش دون حاجته للنوم
وشغل اوقات فراغهوالقضاء على الطاقة الموجوده عنده بما يعود عليه بالفائدة
ومراقبته باستمرار واخر
شيئ اكتشفته لتهدئة النشاط الجنسي عند المراهقين هو غلي الكزبرة واضافةالسكر النبات اليه
بقلم اللاستاذه الدكتوره امل
المخزوميhttp://www.ar
abnet.ws/vb/showthread.php?t=4750

ليست هناك تعليقات: