Configure TagCopy to clipboard

الثلاثاء، 19 مايو، 2009

مراحل النمو النفسى والحركي للطفل

هل هناك مراحل للنمو النفسى لطفلى كما هناك للنمو الجسمى؟ وما هى؟


نعم ، يمر طفلك بمراحل نمو نفسى مثل الأطفال العاديين ، وهذه المراحل هى :
1. المرحلة الأولى ( 0 - 2 - 2.5 سنه ):
(مرحلة الثقة والأمان مقابل عدم الثقة)
فى هذه المرحلة يعتمد طفلك عليك أو على من تمده بالأمان العاطفى.ويتمثل هذا الأمان فى إشباع الحاجات الأساسية له فى هذه المرحلة من مأكل ونوم - حب - تقبل.
إذا لم تشبع هذه المرحلة عند طفلك وخاصة إذا عانى من النبذ والإهمال منك كاستجابة لإعاقته فسوف لا تتكون مرحلة الثقة والأمان ويكون المقابل عدم الثقة فى البيئة المحيطة.وبالتالى يكون الآتى :
أ- عدم تحمل طفلك الإحباط والآلام.
ب- عدم تكوين علاقات عاطفية متبادلة مع الآخرين.
ج- سيكون طفلك عرضة للإصابة باضطراب قلق الانفصال فيما بعد .

2. المرحلة الثانية ( 2 - 3 سنوات ) :
(مرحلة الإحساس بالاستقلال مقابل الإحساس بالشك فى القدرات والخجل)
هذه المرحلة هى مرحلة الاستكشاف ومحاولة التعرف على البيئة.وكما ذكرنا فى المرحلة الأولى أن كثيراً من الاتجاهات الوالدية الشائعة للأطفال المصابين بالشلل الدماغى إما أن تكون النبذ والإهمال أو الحماية الزائدة.فالأخيرة مثلاً تكون أن تبالغى فى مساعدة طفلك فتقومين بمساعدته فى كل عمل يعمله حتى الأعمال التى يمكن أن يقوم بها فى حدود إمكانياته وقدراته الحركية.كما انك تتخذين له قراراته أيضاً.
عزيزتى الأم : ساعدى طفلك ولكن نرجو منك أن تكون مساعدتك لطفلك فى الضروريات ، وأن يشعر بالاستقلالية حتى فى الاعتمادية.هذا يعنى أن تعطى طفلك الفرصة فى المحاولة وخبرة الاستقلالية.فإذا أعطيت ابنك هذه الخبرة ونجح فيها ، وثق فى نفسه وفخر بها.

3. المرحلة الثالثة3- (5-6 سنوات) :
(مرحلة الإحساس بالمبادرة والمبادأه فى مقابل الإحساس بالذنب)
لا بد من تهيئة طفلك فى المرحلة السابقة بعد اختبار خبرة الاستقلال واستخدام مصادر قدرته وإحساسه أنه قادر فى حدود إمكانياته على القيام ببعض المهام المكلة له (لا بد من تدرج صعوبة المهام).بذلك سوف ينمو طفلك نفسياً واجتماعياً ، لذلك عزيزتى الأم راعى الآتى :
1. أن تكون عندك معلومات دقيقة عن شخصية طفلك.
2. مصادر قوته.
3. الأجهزة المساعدة والأساليب التكنولوجية لكى يستطيع التغلب على إعاقته فى الوقت المناسب.
4. أن تستخدمى المكافآت دون مبالغة.
5. أن يُعرف عمله فى مجال أسرته وأقاربه وهذا بعد تعزيز خبرة المقدرة.وبهذه الخطوات يكون قد تم التجهيز لنمو نفسى وانفعالى سليم لطفلك.


4. المرحلة الرابعة (6 - 12 سنة) :
(مرحلة الإحساس بالمثابرة والإنجاز مقابل الشعور بالنقص والدونية)
هذه المرحلة تكملة للمرحلة السابقة ، لذلك عليك أن تساعدى طفلك فى خبرة المقدرة لكى تتحقق مرحلة المثابرة والإنجاز على تكملة النشاط والمهام الموكل إليه.وسوف يؤدى ذلك إلى إحساسه بالإنجاز وإن لم تتحقق هذه المرحلة فسوف يعانى من إحساس الدونية والنقص.

5. المرحلة الخامسة(12-17 سنه) :
(مرحلة الإحساس بالهوية فى مقابل اضطراب غموض الدور)
تمثل هذه المرحلة خبرة الإحساس بالهوية ( من أكون أنا ) معتمداً على خبرات المراحل السابقة الذكر.
وخبرات هذه المراحل ستختبر أيضاً فى مرحلة المراهقة بالإضافة إلى استجابة المحيطين بالمراهق ، وستؤثر على الإحساس بالهوية.لذلك إذا كان طفلك يأخذ جزءاً من أنشطة أسرته سوف يستطيع التعامل مع الآخرين خارجها ، كما يستطيع البرامج التدخلية سواء حركية - مهارات أخرى.
لذلك عزيزتى الأم :
ساعدى ابنك على مقاومة إحساسه بعدم المقدرة بالتدريب والتشجيع.


المجلس القومي للامومه والطفولة0

ليست هناك تعليقات: